كايزن، فن صناعة الأفضل بالمصادر الأقل

عام 1986 ألّف أحد الكُتّاب اليابان كتاباً اسمه ” سر النجاح الياباني/الكايزن” ومن هنا بدأت الكلمة في أخذ طريقها للشهرة.

ما هو الكايزن؟

كايزن (باليابانية: 改善) (بالإنجليزية: Continual Improvement) هو مصطلحٌ مركبٌ يُقصد به التحول للأفضل، كان أول من ابتكر هذا المصطلح هو الياباني تاييشي أوهونو، واستهدف به المؤسسة الصناعية والمالية؟

ما الحاجة للكايزن؟

أتى هذا المصطلح بعد الحرب العالمية الثانية، وبعد الدمار الذي حل بها كان لا بد من النهوض بالدولة من كل الجهات، وكان لا بد أن يتم التغلب على الهدر الوقتي والمالي في كافة المجال، وبالتالي نشأت فكرة الكايزن للتغلب على هذه العقبات، التحول للأفضل بشهادةٍ معتمدةٍ كان هو الهدف من إنشاء هذا المصطلح.

الكايزن وسباق السلحفاة ما العلاقة بينهما؟

عندما كنّا صغاراً كانت الجدات تقص حكاية السلحفاة التي تسابقت مع الأرنب، وبينما نام الأرنب تحت الشجرة مستهتراً ببطء السلحفاة كانت تستمر هي في التقدم، كان تقدمها بطيئاً لكنّه كان جاداً وهذا هو تماماً معنى الكايزن، التقدم البطيء لكن المستمر باتجاه الأفضل.

أي أن الفكرة الأساسية فيه هي التحسينات الصغيرة وذلك لسهولة تنفيذها ومع استمرار هذه التحسينات الصغيرة ستتحول لإنجازات كبيرة.

من هي الفئة التي يستهدفها الكايزن؟

المدراء، تلك الفئة التي يحاول الكايزن أن يغير من مفهوم عملها، فهو يرى أن المسئولين في كافة المجالات عليهم الاندماج مع الموظفين، وكلما علت مرتبة الشخص كلما زادت مسئولياته العملية على أرض الواقع.

ما الأشياء التي يركز عليها الكايزن؟

باللغة الانجليزية تبتدئ كل الكلمات بحرف الأس (S) بينما معناها العربي استراتيجية تأثير نتائج مؤكدة واستمرارية، أي أنها عناصرٌ تكتيكيةٌ تستند للكفاءة والتطوير والتراكم من نجاحات القوى العاملة التي تعمل على تطوير نفسها بنفسها بعد التوجيهات اللازمة عبر الفرق الاستشارية المتخصصة ، نجاحاتٌ لِفِرَقٍ صغيرةٍ يودي للنجاحات الكبيرة فيما بعد. ( SORT , SET IN ORDER, SHINE, STANDARDIZE,  SUSTAIN)

ما هي طرف تنفيذ مبدأ الكايزن على أرض الواقع؟

  • الدعم المستمر لفرق العمل
  • دعم الأفكار وتشجيعها
  • وضع صناديق اقتراح
  • تفعيل طرق تواصل
  • إزالة الحواجز
  • خفض التكاليف
  • تمكين العمال

ما هو مردود تطبيق مبدأ الكايزن على الشركات والمؤسسات؟

  • نمو الإنتاج
  • الجودة
  • الأمان
  • قلة تكاليف العمل وبالتالي المزيد من التوفير
  • ارتفاع مستوى القبول لدى العملاء
  • ارتفاع مستوى روح الفريق المعنوية
  • الثقة بين المدراء والعاملين
  • وغيرها من المردودات المادية والمعنوية

قد يقول البعض هناك نظام مشهور لإدارة الجودة وهو الأيزو (ISO) فما الذي يميز الكايزن عن الأيزو؟

علينا أن نقول في البداية أن لكل نظامٍ أنصاره وهذا طبيعي في أي أمر، لكن حتى من كان يستخدم نظام إدارة الجودة أيزو صرح أن النموذج القديم منه كان أقل جودة من بنود الكايزن وأن الأيزو كان يعتمد على التصنيف والتوثيق بشكلٍ أكبر من الروح الفعلية للجودة، ولهذا حاول واضعوا الأيزو الحديث (ISO 9001:2015) أن يقوموا باجتنابها فلا يوجد بند واحد يحكي عن التوثيق فيه وجعلها عملية ذاتية تعود بالفائدة على الشركة والمؤسسة دون الحاجة للإشارة لها وتكرارها بشكلٍ كبير، وبدأ يتجه لتطوير النموذج الخاص به كما هو نموذج الكايزن على مبدأ خطة، عمل، فحص، فعل.

وبالتالي بدأ كلا النظامين بالاهتمام بانخراط العاملين في المؤسسة بمختلف مستوياتهم تحت بند هيكلية إدارة الجودة وبالتالي جميع الفئات يجب عليها أن تظهر الاحترام للممارسة أكثر من احترامها للتوثيق والتنقيح دون إهمال الأخيرة في الأمور الهامة والمرجعية.

ما هي أهم الفروقات بين الأيزو والكايزن؟

  • الكايزن نشاط موجه نحو العملاء يهدف للتركيز على العمليات بتحسين الأداء وبرفع القيم المضافة، كما أنه يتحدث عن الموظفين وتطويرهم وتحسين من أداءهم.
  • الأيزو، تحديد العمليات والأنشطة الخاصة بالتركيز والسيطرة على المنتجات وتطويرها ويهتم بالأدوات والمعدات والمطالبة بتحسين طرق الاختبار والإنتاج والشحن.

الخلاصة

ظهر كايزن ليعالج بعض المشاكل في الأيزو القديم هذا بحسب رؤية مناصري الكايزن وقالوا أن نظام الكايزن قلل أنظمة التوثيق الغير مجدية بنسبة 50-80%، وأتى الأيزو الحديث ليقوم برفع مستواه والتركيز على الأمور الهامة وتقليل النفايات وتخفيض المصروفات مع الاستمرار بالنجاح.

استخدام ( سوات SWOT)  لتحليل المدخلات والمخرجات والمعلومات بعدة طرق للحد من المخاطر وإعلاء المستوى الاستراتيجي هو أحد أهم الأمور المستخدمة في الشركات مع الدمج بين النظامين الأيزو والكايزن، مع العلم أن الكايزن صاحب مبدأ تقليل النفايات إلى جانب إدارة الجوة الذي يهدف للاستمرار في التحسين بطرق مختلفة وتنظيم العمليات وتوثيق المهم.

الآن هو وقت الدمج بين النظامين في نظام واحد، تستطيع القول أن هذا هو التحدي الخاص بك. لهذا نجد أن دول عربية تعتمد حكوماتها على الكايزن

إن كنت ترغب في حضور أقرب ورشة مجانية أولان ين عن تطبيقات الكايزن ، سجل الان